25 نوفمبر 2020

السفير الامريكي يرد بعد ما وصفه عباس بـ”إبن الكلب”

السفير الامريكي يرد بعد ما وصفه عباس بـ”إبن الكلب”

رد السفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان على تصريحات الرئيس الفلسطيني محمود عباس التي انتقد فيها فريدمان ناعتا إياه “بابن الكلب”.

وقال فريدمان لصحيفة “معاريف” العبرية: “عباس يصفني بابن الكلب! هذه معاداة للسامية، أم خطاب سياسي؟ لن أقول شيئا، وسأترك الحكم لكم”.

وهاجم الرئيس الفلسطيني الاثنين فريدمان على خلفية دفاع الأخير عن الاستيطان في فلسطين واعتباره أن “الإسرائيليين يبنون في أرضهم”.

ونعت عباس، السفير الأمريكي على الهواء مباشرة بـ”ابن الكلب” في كلمة متلفزة ألقاها الاثنين أمام القيادة الفلسطينية، في مقر الرئاسة الفلسطينية في رام الله.

وانتقد عباس الإدارة الأمريكية على موقفها من القضية الفلسطينية، وخاصة عقب إعلان الرئيس دونالد ترامب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس وقطع مخصصات وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا”.

مقالات ذات صله

اترك رد