19 أكتوبر 2020

الكنيست يصادق بالقراءة الأولى على قانون يهودية إسرائيل

الكنيست يصادق بالقراءة الأولى على قانون يهودية إسرائيل

صادق الكنيست الإسرائيلي في القراءة الأولى على مشروع قانون “القومية”، الذي يعتبر “إسرائيل دولة قومية للشعب اليهودي”، وسط انتقادات حادة من الأعضاء العرب ووصفه بـ”العنصري”.

وذكر المكتب الإعلامي للكنيست أن المشروع مرّ بموافقة 64 عضوا ومعارضة 50، ويتطلب تبنيه بالقراءتين الثانية والثالثة قبل نفاذه.

وجاء في بيان الكنيست، أن مشروع القانون “يكرس مكانة إسرائيل وطنا قوميا للشعب اليهودي، وأن حق الشعب اليهودي في تقرير المصير في وطنه هو حق حصري للشعب اليهودي وأن القدس عاصمة إسرائيل، والعبرية لغتها الرسمية”.

ويتبنى مشروع القانون “التقويم العبري تقويما رسميا للدولة، ويعلن أيام الاستقلال والأعياد اليهودية وأيام الذكرى أيام عطل رسمية” في إسرائيل.

ووفقا لموقع “تايمز أوف إسرائيل”، فإن القوانين التي يناقشها الكنيست كإعفاء اليهود الأرثوذوكس من التجنيد، والتعريف بإسرائيل “دولة الوطن القومي للشعب اليهودي”، تحد من صلاحيات المحكمة العليا ويمكن أن تؤدي إلى إسقاط الحكومة.

ووفقا لوكالة “الأناضول”، فقد انتقد النائب العربي أحمد الطيبي مشروع القانون الذي يقر وجود قرى لليهود فقط، واصفا إياه بأنه “عنصري”.

وقال الطيبي: “ينص مشروع القانون أساسا على وجود نوعين من المواطنين. مجموعة من اليهود لديهم حقوق، والمجموعة الأخرى مقبولة (مسموح لها بالبقاء ولكن دون حقوق)”.

وأضاف: “يحدد مشروع القانون قرى سكنية لليهود فقط، وإذا لم تكن هذه هي العنصرية فأنا لا أعرف ما هي العنصرية”.

المصدر/ وكالات

مقالات ذات صله

اترك رد